يوم الزیارة الخاصة للإمام رضا عليه السلام

قال السّيد بن طاووس (رحمه الله) في الاقبال : ورأيت في بعض تصانيف أصحابنا العجم رضوان الله عليهم انّه يُستحبُّ أن يزار مولانا الرّضا (عليه السلام) يوم ثالث وعشرين من ذي القعدة من قرب أو بعد ببعض زياراته المعروفة أو بما يكون كالزّيارة من الرّواية بذلك .

اما لماذا سُـمِّيَ هذا اليومُ بيوم الزیارة الخاصة للإمام رضا عليه السلام؟

وقد نقل العلامة المجلسي في كتاب “بحارالأنوار” عن استشهاد الإمام رضا (علیه السلام) أنَّ البعض يعتقد أنه استشهد في الثالث والعشرين من ذي القعدة.

ولكن في مجتمعنا ، يُعتَبَر اليومُ الأخيرُ من شهر الصفر يومَ استشهاده.

يجب أن نقول إنَّ هذا اليوم سُـمِّيَ بيوم الزیارة الخاصة للإمام رضا عليه السلام حتى يُدرِك الناس ، نظراً إلى الذات المقدسة للإمام ، الدورَ الذي أدّاه الإمام في نشر المعارف الإسلامیة في المدینة الرضویة.

عندما جاء الإمام رضا (عليه السلام) إلى مدینة مرو ، قام الإمام بإنشاء مدينةٍ ثانيةٍ لنشر المعارف الإسلامية ، فسُمِّیَت هذه المدینةُ بالمدینة الرضویة.

من أجل أن ینتبهَ الناسُ إلی هذه القضیة وأن يكونوا ممتنين لجهود الإمام علیه السلام.

وربما تمّت تسمیة هذا الیوم الخاص بیوم زیارة الامام لیَلفِتوا في هذا اليوم الخاص اهتمام َالناس إلی وجود الإمام رضا (عليه السلام)أکثر من ذي قبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *